الرئيسية / خواطر / خواطر حب

أرشيف القسم : خواطر حب

الإشتراك في الخلاصات<

أجمل وأروع خواطر حب جميلة ومميزة ومعبرة

تسأل وش أحب أحب الشتاء

“ -تسأل وش أحب ؟؟ -أحب الشتاء واحب السهر واحب عيونك -تسأل وش اكره -اكره النصر واكره الصبح واكره غيابك لا تستغرب !! احب الشتااااء لأن هباته تشبه ضحكاتك أحب السهر لأنه يقودني بالفكر اسج واسير يمك واحب عيونك الحلوه عسل صافي بين اهدابك وتدري ليش اكره النصر ولاعبينه؟؟ لانك تكرهه ولا تطيقه واكره الصبح لانه يبعدك عني يودعني طيفك الزاهي لا صاح طير الصباح وهز جنحانه واكره غيابك الموجع ولحظاته واحس اني اغيب معك لحظه الموادع ”

- خواطر حب -
  • من الصعب على الإنسان أن يعيش حياته

    “ من الصعب على الإنسان أن يعيش حياته بدون أحلام.... بدون أمنيات.. ومن الصعب أن يحتمل فقدان أحداها... وعندما يفقد أحداها فأنه يلجاء إلى بلسم الجراح " الذكرى " حينما يتذكر أشياء كثيره فقدها ... يبتسم قليلاً ثم تنهمر دموعه على وجنتيه ... ثم تهدأ نفسه لأنه يعرف أن هذه الأشياء أصبحت ذكرى وأحلاماً مضت وأنه يعيش الحاضر... فيبتسم املآ وتفاؤلاً لإيمانه الشديد بأن القدر يخبأ له الفرح إلى جانب الحزن والدموع ... إلى جانب السعادة... ”

    - خواطر حب -
  • انا مشتائة كتيراسمع صوتك

    “ انا مشتائة كتيييييييييير اسمع صوتك ومشتائة اشوف عيونك عم بنسمع الناس بئولوا ( مسجون ـ مخطوف ـ استشهد ـ .........) بس انا مو مصدئة هيك شي مو حاسه انك شهيد مو حاسه انك راح اضل بعيد حاسه اني بحلم ،،،، عم بحلم ،،،، اه بحلم اكيد صدئني يا خيو اني ما راح اصدئ الناس حتى لو بئولوا احنا بأيدينا حطناه تحت التراب راح أئول مستحيل وراح يرجع عن ئريب راح اصبر ،،، راح استنى ترجع بس ماما وبابا وأخواتي مو ئادرين يتحملو هيك شي وعايشين حالة انهيار وئلبهم عليك متل النار انا دموعي لمن تنزل مو لانك شهيد لا يا خيو لاني حاسه انك بتمر بظروف صعبة و عم بتفكر فينا وبتئول هلأ أهلي فئدوا الأمل اني عايش ،،،،، ياااااااااااااا رب تكون عايش وتكون بخير وترجع عن ئريب لبنتك يلي كل يوم بتستناك ”

    - خواطر حب -
  • نزعل ونتكبر

    “ نزعل ونتكبر وحنا مـن الطيـن والكل منايصـد لااقبـل خويـه نفخر نقول انا على الصد قاويـن وهـي علينـا فالحقيقـه قويـة ننسى نهايتنا وعلى ويـن ماشيـن وننسى الزمان اللي جمعنا سويـه المشكلة ماهي بحاجـه لتخميـن ولاهي يانـاس صعبـه القضيـة ”

    - خواطر حب -
  • احببته كثيرا

    “ احببته كثيرا ولم اعتقد ان جوليت احبت روميو كما احببت ذلك الشاب الوسيم انتظرته سنوات طوال على ان ياتيني منتطيا حصانه الابيض فينتشلني وياخذني بعيدا عن المرار مرت سنين واتت سننين وانا غارقه في للاوهام اصحى وانام على الاحلام منتظره جرس الهاتف قرع الباب دون جدوى تركني ومشى خذلني مع انه كان المرتجى من كان ليا الامل زرع في قلبي الالم تركني وحيده مجروحه مكسورة غدوت كزهرة ذابلة هجرها ساقيها كسفينه تائهة لاتجد مرسى ليها وحيدة يازمن لااحد يجيها ولا احد يواسيها ”

    - خواطر حب -
  • إلى الأعلى